الجمعة، 5 أكتوبر 2018

مِنْ شُعَرَاءِ ديوان العاشر

مِنْ شُعَرَاءِ ديوان العاشر 
 الأديبة الشاعرة د. سميرة طويل - المغرب
د. سميرة طويل (المغرب)
مِنْ مَواليدِ مدينةِ وجدة عامَ 1966 ميلاديَّة.
أولُ مخبرة خبيرة دراسة بصمات بالعالم العربي والأفريقي بعد تخرجها من المدرسةِ الدوليةِ للمخبرينَ الخبراء بباريس.
افتتحت مكتبًا خاصًا كصحافيةٍ مستقلةٍ و مقاولة بيداغوجية.
عملها كمحاضرة وصحافية مستقلة ببلجيكا لم يمنعها من دراسة الأدب العربي والشعر منه بلاغة وعروضا.
صدرَ لها ثلاثة دواوينَ شعرية :
"حرائق من المنفى" 
"مخاض الهوية"
"مضيق بلا طارق"
ولها قيد الطبع "اهازيج الغربة"
ومن أهم انجازاتِها خارج إطار الأدب والشعر كونها أول رئيسة تحرير لجريدة (اضواء ) بالمغرب في سن 21 سنة، عملت كمحررة بعدة جرائد وطنية، و منتجة للبرامج الثقافية و الرياضية بمحطة إذاعة وجدة الجهوية (عاصمة المغرب الشرقي)، ، وأستاذة محاضرة قانون دولي انساني و فن إنصات، كما شغلت منصب المنسقة الدولية للعصبة الدولية للصحافيين...وماتزال تمارس عملها التكويني والصحفي للآن.
تعملُ على عدةِ مشاريعَ تربويةٍ وتنمويةٍ من خلالِ رئاستها للمكتبِ الاستشاري الأورو عربي للتعاون والتنمية والاندماج.
كما تترأس الرابطة الدولية لكاتبات المغرب ببلجيكا
عضو مؤسس لمبادرة الشعراء العرب
تسعى من خلال ازدواجية جنسيتها ان تضيف اللمسة العربية من خلال دمج ما جاءت بهِ الحضارة العربية للغرب لتكسب رهان الهوية.
فارسة القريض
من نجمةٍ مسحتْ كفوفُك غيهبي

ونسلتَ خيطَ الكهفِ منك لأختبي

ما زلتَ تحجبني وتطمسُ سيرتي

وأنا أمدُّ إلى المجرّةِ كوكبي

شمسي على الآفاقِ تطلعُ لن ترى

أبدًا خُطاها سِرْنَ صوبَ المغربِ

ها قد غطستُ بباطنِ الغربِ الذي

قلتُم به يسطو الجمالُ ويستبي

وتركتُ لي أثراً بهِ لا ينطفي

أبدا وصوتاً كالربيعِ المُعشِبِ

مِنْ جذوَةِ الخنساءِ ناري أصلُها

وقصائدي تُنبي بصوتٍ يعرُبي

ما عاقني بُعْدُ البلادِ ولا محا

صوتُ الأعاجمِ عزفَ صوتي الطيِّبِ

صوتُ امرئِ القيسِ المجلجلِ في فمي

وعراقةُ الصحراءِ أُنسُ تغرُّبي

الغربُ يقرأُ ما أقولُ فينحني

لِيُجِلَّ أشعاري ويسألَ عن أبي

انظرْ فلا شمسٌ بهِ إلا التي

آتي بسربِ شعاعِها من مغربي

خيلي تُسابِقُ كلَّ خيلٍ هاهنا

وأَسُلُّ في بلدِ العروبةِ مَضْرِبي

الشعرُ يفخرُ بي وأفخرُ أنني

عربيةٌ، بالشعرِ يفتخرُ الأبي

هذي هي الأقلامُ أوضحُ شاهدٍ

أني أُروِّضُ كلَّ بحرٍ أصعبِ

ما قلتُ يوما كي تزيدَ مكانتي

شأناً لذي الأقلامِ قولي واكتبي

كَمْ لُجَّةٍ وقفتْ أمامي فانتهتْ

لمَّا مخرتُ لها العُبابَ بمركبي

خضتُ الحياةَ بحلوِها وبمرِّها

ليكونَ لي فيما أسطِّرُ مذهبي

وشربتُ ماءَ الشعرِ حتى قلتُهُ

فإذا بهِ زادي، هوايَ، ومشربي

كم مَرَّةٍ حاولتُ أهجرُهُ فَلَمْ

أسطعْ ومالي دونَهُ مِنْ مهربِ

يا هذه الدُّنيا إليكِ قصيدةً

سطرتُها بدمِ الجراحِ لتطربي

جاريتُ فرسانَ القريضِ فنلتُهم

وأنا التي في قولِها لَمْ تُغلَبِ

سأظلُّ أُنشِدُ للزمانِ مواجعي

وأقولُ للشعراءِ هذا موكبي




الخميس، 30 يوليو 2015






لقاء مفتوح مع خنساء المهجر .. د. سميرة الطويل

العيون بريس/ عيسى حموتي:  استضافت جمعية المقهى الأدبي" لاميرابيل" عشية اليوم الشاعرة المغربية الوجدية المغتربة بالديار البلجيكية... ضاقت جنبات المقهى بالحضور النوعي، اذ تتبع اللقاء خيرة الأدباء والشعراء، كما شرف المقهى اليوم بحضور مغاربي من خلال كل من أحمد حمومي وضيفه، وسعيد هادف، كما حضر اللقاء أيضا أساتذة باحثون وأطباء جريا على العادة افتتح اللقاء بكلمة ترحيبية، من بين ما جاء فيها أن المقهى الأدبي فضاء للثقافة والأدب والفن يحترم أخلاقيات التواصل يكرس التعامل الاجتماعي الراقي بين الرواد والمرتادين و المقهويين، مرورا بجرد للتفاعل العملي مع المحيط من خلال ما حققه من تبادل ثقافي بين مختلف أقطار المغرب العربي بل العربي والعالمي، وانتهاء بترحيب خُصت به ضيفة اللقاء الشاعرة الدكتورة سميرة الطويل استمع الحاضرون بعد ذلك لشهادة الإذاعي المسرحي ع. الحميد لحسيني، الذي عرفها زميلة له، كمذيعة بالإذاعة الجهوية بوجدة في برنامج رياضي أولا، ثم في برنامج "الأسبوعية الناطقة" الذي يعنى بمجريات الأسبوع في مختلف الأنشطة الثقافية والاجتماعية ...

ثم إلى جانب المرحوم بنعمارة في برنامج يهتم بالشعر، حيث اكتشف زملاؤها آنذاك موهبتها الشعرية وتنبأوا لها بمستقبل زاهر... كما أعطيت الكلمة للحضور في إثراء اللقاء سواء بتعليقات او مداخلات أو أسئلة ، الشيء الذي أتاح لهم التعرف أكثر على الجوانب المختلفة للشاعرة سميرة الطويل، فهي الطفلة المجدة المقبلة على الكتاب بشغف منذ نعومة أظافرها تحت إشراف والدتها ..هي المذيعة والصحافية كتبت على أعمدة الصحافة المحلية...علاقتها بالشعر أخذت تتجسد تدريجيا خاصة في علاقتها العملية بالشاعر المرحوم محمد بن عمارة ...تابعت دراستها بالخارج أحرزت شواهد عالية في علوم التربية وفي ما يرتبط بالتقاليد والأعراف ...فاعلة جمعوية في المجال الثقافي ، ترأس رابطة كاتبات المغرب في العالم في ما يتعلق بإبداعها الشعري، لم تدخل غماره إلا بعد أن تعلمت أسرار الإيقاع وتقنيات الصياغة على يد أساتذة متخصصين لمدة سنتين ، أغلب شعرها عمودي أصيل، يعانق القضايا الوجدانية والإنسانية كما يحدث في الساحة العربية ، تعتمد اللغة العربية في التعبير عن الوجدان، وحينما يتعلق الأمر بإيصال الفكرة والإحساس للإنسان الغربي تعتمد اللغة الفرنسية تخللت الحوار قراءات للشاعرة شنفت أسماع الحاضرين ...


كما ساهم الفنان اليزيد خرباش في إضفاء لمسات موسيقية على الأمسية وجمعية المقهى الأدبي إذ تعيش هذه الأمسية الرائعة تجزل شكرها للشاعرة سميرة الطويل التي لبت الدعوة ولكل الرواد الذين حضروا هذا اللقاء، ولكل من تجشموا عناء السفر ولأشقائنا الجزائريين .

الأحد، 17 أغسطس 2014

ســجـال الـفـرسان هــذه الـلـــيلة:

د.ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل.

بــــــيـــــتـــــا الــــــســـــجـــــال:

عـــــاد الــنــقـاء وَهَـــــذِهِ آفـــاقــه
بــزغـت عَـلَـيهِ فَـأَشـرَقَت أَحـذاقـه

رسـمت كَـما شـاءَ الـرّفيق حـروفه
وَبَــدَا عَـلـى كَـيـد الـعِـدى إحـراقـه

Yahya Soliman
كـونـي كـمـا شـاء الـهوى ومـذاقه
فـجـمـيعنا رغـــم الـحـريـق رفــاقـه

يــا حـلوة والـشعر أجـمل مـن غـدٍ
مـــاض وآخـــر لـــم يــزل يـشـتاقُه

كــم مـتـعب مـثـلي ومـثـلك كـلـما
ضـاعت خـطاه اسـتدركت أشـواقُه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
طـابـت بِــكَ الأَشــواق إِذ اجـريـتها
فَـضـلاً فَـمـن كـسـرى وَأَيـن رفـاقه

ونـهجت فـي أَبـناء جـنسك مَـنهجاً
فـسـمتْ بـإنـسانِ الـهُدى أَخـلاقه

Yahya Soliman
مـــن عِـرْقـك الـتـواق كـنـت أبـثـها
شــعــرا وتــنـعـم بـعـدهـا أعــراقُـه

رؤيـالـك ولـهـى والـقـصائد مــن دم
فــــبـــأي ألاء تُــــــرى أنــســاقُــه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
يـحي عـلى جـفني لخلِّي شُعلة ٌ
وعـلى دمي من شمسه ِ إشراقُه

سـابقت ُ شـعرًا أصـدقائي لم أجد
إلاهُ يـعـلـو فـــي الـفـنـون سـبـاقُه

مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
الــمــرء يـكـسـبه الـبـهـا اخــلاقـه
و تـنـم عـن مـافي الـحشا احـداقه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
أهـلًا بـشمس الـشعر ذاكَ محمد ٌ
يـسـمـو بـتـقـبيل الـحـروف عـنـاقُه

Yahya Soliman
يكفي الذي في القلب صوب أميرة
لـلـمـشرقين وهـــا هـــمُ سـمـاقُه

عــــبــــد الــمــنــعــم جــــاســــم
عـربـيـة الــحـرف الـجـميل تـدلـلي
فـالـشـعر انـــت شــآمـه وعــراقـه

مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
الـــنــاس بـــالأخــلاق لا بـثـيـابـهم
والـنـخـل رطـبـا سـاقـطت اعـذاقـه

Yahya Soliman

تــتــزل الــعـبـرات مــــلء صـلاتـهـا
ويــسـوقـهـا شــعــرٌ وذا إغــداقُــه
.
مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
يـا مـن اطـلت عليه من باب الهوى
اطـفـئ الـيك مـن الـنوى اشـواقه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
قـــدم َ الـحـريـبي الـكـريم قـدومُـهُ
عـطـرٌ سـبـى كــل الـقلوب نـطاقه

Yahya Soliman
يــا آخــر الـمـدن الـعـريقة أمـهـلي
سـفـري لـيعلوَ فـي سـماك بـراقُه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
لـــعـــبــد الــمــنــعــم جــــاســـم
يـاجـاسم الاشـعـار شـعرك مـغدقٌ
سـمقت عـلى كـل الـورى أعـذاقه
.
مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
انــت الـمـنار سـمـيرة بــدر الـسما
والـصـبح بـعـضك يــا ضـيا اشـراقه

Fdl Moh
ﺑﺪﺃ ﺍﻟﺴﺠﺎﻝ ﻭﺇﻧﻨﻲ أﺷﺘﺎﻗﻪ
ﺷﺪﺗﻨﻲ ﺇﻟﻴﻪ ﺍﻟﺤﺎﻧﻴﺎﺕ أبـــــواقـــــه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
مـعـراج ُ أشـعـاري سـمـاءُ مـحـبة ٍ
لـكـمُـو وحــرفـي لـلـسـمو ِ بـراقُـه

مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
طـوبـى لــك بـنـت الـعـروبة اخـتـنا
يـــا عـبـل عـنـترَ اهـلـكت اطـواقـه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
مــــا عــنـتـرُ الـعـبـسـي إلا والـــدٌ
فــي مـهـجتي مــن حـرفـهِ آفـاقـه
.
Fdloh
ﻭﻟﻘﺪ ﺗﺠﺬﺭ ﻓﻲ ﻓﺆﺍﺩﻱ ﺣﺒﻪ
ﺇﺫ ﻃﺎب مــــنــــهﺍﻟﻘﻠﺐ ﻛﻤﺎ ﺃﻋﺮﺍﻗﻪ

مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
خـنـساء قــول الـشـعر فـي ايـامنا
لامـتـك جـهلا فـي الـهوى سـراقه

Fdl Moh
ﻭﻟﻘﺪ ﺭﺃﻳﺖ ﻣﻌﻠﻘﺎ ﺫﺍ حـــــــرفـــــــة
ﺳﻤﺢ ﺍﻟﺨﻠﻴقــــــــــــة ﻭﺍﺳﻊ ﺍﻓﺎﻗﻪ

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
سـراقـهُ يـاصـاحبي فــي جـهـلهم
لا يـسـتوى عـطـر الــورى وبـصاقُهْ

مـــــحـــــمـــــد الــــحــــريـــبـــي
شـكـرا لـهـذا الـشعر انـت حـميدة
ولــعــمـر انـــــك لــلـدهـا اذواقــــه

د. ســـــمـــــيــــرة طـــــــويــــــل
لــــمــــحـــمـــد الــــحــــريـــبـــي
سـلـمت يـمينك يـا صـديقي دائـمًا
وغـــداً سـيـظـهر ُ لـلـكريه ِ نـفـاقُه

عــــبــــد الــمــنــعــم جــــاســــم
قـالوا : من الخسناء ؟ قلت سميرة
يــسـري بــهـا لـلـمـكرمات بــراقـه
https://www.facebook.com/photo.php?fbid=10203919094242940&set=a.3232834864957.157494.1389225129&type=3&theater
ســــــــجــــــــال الــــــفـــــرســـــان الأربعة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بيتا السجال
ـــــــــــــــــ

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

رعــى الـلَـه تــــــــــــلـك الـدار هـامية الـكــيل

فقَد كُـــــــــــنتُ مِن نصْرٍ عَنِ التّيهِ في شُــغلِ

قَـصَـدنـاكـم نَـــــــــــرجـو الـسـجـال لأَنــــكُـم

لَأَهْــــــــــــــــلُ مـــراسٍ لا يُــدَنَّـسُ بِـالـجَـهلِ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فـــعــذرا فـــتــاة الــمــغـرب الأرض أقــبــلـت
عــلــيـنـا بــأعــبــاء الــمـواعـيـد يــاســؤلـي

لــنــا مــوعـد ثـــان بــكـم يـحـسـن الــنـدى
فــأكـرم بــمـن فـــي خــدهـا فــائـق الـنـجل

لــنــامـن هـــواهــا كـــــل لـــحــظ تـــقــوده

لــحـاظ مـــن الـحـسـن الـمـلائـك مـسـتـعل

يــدلــلــهـا حـــســنــا جــــمـــال جــمــالـهـا

ويــقـطـر مــــن أزهــارهــا فــايـض الـنـحـل!!

Fdl Moh
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ﻭﻗﺪ ﻟﺎﻣﻨﻲ ﻓﻴﻪ ﺻﺤﺒﻲ ﻭﺭﻓﻘﺘﻲ
ﻭﻟﻢ ﺍﺳﺘﺜﻦ ﻟﻮﻣﺎ فــيــهﻣﻦ ﺑﻴﺘﻲ ﻭﻟﺎ أهــلــي

ﻭﺿﺎﻋﺖ أﻣﺎﻧﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻬﻮﻯ ﻭﺻﺒﺎﺑﺘﻲ
ﻭﺿﺎﻋﺖ ﻭﻋﻮﺩﻱ ﻓﻲ ﺧﻴﺎﻟﻲ بـــــالــــوصــــل

ﻭﻧﺬﺭﺕ أن ﺟﺎﺀ ﺍﻟﻨﺴﻴﻢ ﻣﺤﻤﻠﺎ
ﺑﺬﻛﺮ ﺍﻟﻐﻮﺍﻧﻲ أن أﺣﺞ ﻋﻠﻰ رجــــــــلــــــــي

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أذا أقـــبـــلـــت روح الـــحـــيــاة تـــقـــودهــا
مـــرايـــامــن الــفــجـرالـمـورس بــالــكــحـل

Fdl Moh
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ﻭﺃﻫﺪﻱ إﻟﻰ ﻣﻦ ﻋﺮﻑ ﺍﻟﻬﻮﻯ أﻭﺫﺍﻗﻪ
ﻣﺎ ﺇﻥ ﺃﺭﺍﺩ ﻋﻠﻲ ﺃﻭ ﻣﺎﻫﻮﻳﻤﻠ ﻲ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تــحــج بــهــا فــــي كــــل يــــوم قــصـيـدة
ويــرقــص فــــي مـحـرابـها صـــارب الـطـبـل

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وَيـــا ولــهـي شَــوقـاً عَـلـى الـطَـلعة الَّـتـي
بِــهـا رســمـت شــمـس الـمَـعارف وَالـجـلل

تَـلـمّستُ هَــذا الـشَـعر فـي عـامِنا الـخالي
وَكُــنّـا عَــلـى حـــالٍ سِـــوى هَـــذِهِ الـحـالِ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لــقـد أقـلـقـتني الــريـح يـاسـمـر فــاعـذري
غـريـبا أتــى يـستجمع الـصحب فـي شـمل

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لَـــعَــلَّ الَّــــذي أَخــبــى ظَــلــومُ مَـحـبـتـي
سَـيُـشـعـلـهـا يَـــومـــاً بِــلــطــفٍ وَإِقـــبـــالِ

وَمــــا لــــي عَــــدُوٌّ غَــيــرَ نــبـضـي فَــإِنَّــهُ
هُــوَ الـمـوهني فــي كُــلِّ هـبلٍ مِـنَ الـهَبلِ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أتـى مـن سـهيل( الـقات)1 تـسمو غـصونه
لـحـونـا عــلـى أطـرافـهـا شـامـخ (الـحـمل)

Fdl Moh
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ﺻﻠﻨﻲ ﺑﺎﻟﺒﻴﺖ ﺍﻟﻌﺮﻭﺝ أﺻﺎﺣﺒﻲ
ﺳﺄﻟﻐﻴﻪ ﺑلا ﺧﻮﻑ ﻣﻨﻲ ﻭﻟﺎ ﻭﺟﻞ

ﻭﺃﺷﻂﺐ ﻣﻊ بـــــــــيــــــــتــــــــي ﺑﻴﺘﺎ ﻣﺜﻠﻪ
ﻭﺇﻥ ﺟﺎﺀ ﺷﻂﺐ ﺍﻟﺒﻴﺖ مــــنــــيﻋﻠﻰ ﺃﺟﻠﻰ

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نـلـبّـي نـــداء الـشّـعر فــي الـصـبح والـلـيل
ونــلـقـي عــلــى الأبــيــات رائــحــة الــفُـلّ

فــــإن راقــكــم مــــا قــلـت أهـــلا ومـرحـبـا
فــأنـتـم نــجــوم الــشّـعـر ..رائــعــة الطــــل

نـسـيـت بـشـهـد الــحـرف كـــلّ مـشـاغلي
وســـال عـبـيـر الأنـــس فــي لـيـلة الـوصـل

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هَـنـيـئاً لِــمَـن يَـحـظـى لَـــدى مَـــن تـحـبُّـهُ
وَيــا وَيــحَ مَــن تـلـقى بِــذي الـهَجرِ وَالـبُخلِ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لــنــافـي نــجــوم الــكــون ألــــف قــصـيـدة
وهـذا مـلاك الـوحي فـي الـقلب كـم يـدلي

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تــحــيّـات أنــفــاسـي و نـــبــض قــصـائـدي
لـكـم فـي سـجال الـسحر ..يـاسادة الـحفل

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سَـــــلامٌ عَــلَـيـكُـم شـــعــروا أَو تَــشــعـروا
سَــأَجـهَـدُ أَن تَــرضَــوا لِأُســكـن أَو أُخــلـي

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هــنـا فــي سـمـاء الـشـعر تـسـمو قـصـيدة
سـحـائـبها ورد الأحـاسـيـس ..فــي الأصــل

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ســــــلا فـــــي ضـمـيـرالأقـحـوان عــبــيـره
وقــلـبـي بــــه مــلـيـون أنــثـى ولاتـسـلـي

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يــخــطّ الــهـوى فـــي كـــل قــلـب حـكـايـة
فـيـثـبـت مــــا يــمـحـو ..ويــظـلـم بــالـعـدل

ســألــت بــديــع الـشّـعـر يــشـرح حـالـتـي
فـيـالـيـتـه يــالــيـت ..يـمـنـحـنـي ســـؤلــي

أتـغـتـالـنـي الـــذّكــرى وتـــزعــم ..ويــحــهـا
بــأن جــراح الـعـمر ..لا شــكّ .. مـن أجـلي

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لَـــقَـــد وَلَـــــدَت حَـــــوّاءُ مِـــنــك مـــســرةً
عَـــلَــيَّ أُدانــيــهـا وَبـــــذلاً مِـــــنَ الـــبــذلِ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أتــيــت أقــــود الـنـصـر والــحـرف حـكـمـتي
ولــسـت كـمـن جــاء الـسـباق عـلـى بـغـل

فـــهـــذا أخــــــي فــــــي الله زذه مــحــبـة
فــؤادي- وهــذا الـجـمع مــن خـيـرة الأهــل

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مــسـاء ســجـال الـعـطـر ســـال عـبـيـره ..
فـيا قـاريء الأزهـار ..إن شـئت فـاسمح لـي

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قَــبــولُـكُـمُ حـــبــي مِـــــن الـــلَــهِ نِــعــمَـةٌ
عـفـيـفاً لَــكُـم حَــتّـى أُغَــيَّـبَ فــي نـهـلي

لاســــــتــــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عبدالفتاح -لقدشمرت فينا السويعات يا أخي
فــأنـعـم بــهــم قـومـا-تـخلوا عـــن الـبـخـل!!

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أســـجّـــل إعــجــابــي ثــلاثــيـن مـــــرّة ..
عــلــى كــــلّ حـرفٍ..فـيـه رائــحـة الـنـحـل

لـــمــن شــاركــوا ..أو تـابـعـونـا تـحـيّـتـي ..
مـنـحـتم بـطـيـب الأصـــل سـابـغـة الـفـضل

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

.تَــجَــنَّـب الــقــات الــسُـلـوَّ فَــــإن يَــكــن
كَـذي الـخُشن تَـحتَ الـشوك يَـضرِبُ بِـالنعلِ

عـــــــبـــــــد الـــــفـــــتــــاح شـــــــمــــــار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ســـلامــي وتــقــديـري ونــبــض مـحـبّـتـي
لـمـن فــي ثـنـايا الـحرف ..أبـدع فـي قـتلي

د. ســـــــمـــــــيـــــــرة طــــــــــويــــــــــل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لِــحـافـي لِــحــافُ الـضَـيـفِ وَالـبَـيـتُ بَـيـتُـكَ
نــزولا عـلـى الـخـنساءِ مـن مُـنتدى الـسُّبْلِ

Fdl Moh
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ﺳﺄﺳﺠﻞ إعـــــــجــــــابــــــي أﻟﻒ أﻟﻒ ﻣﺮﺓ
ﺷﻤﺎﺭ كــــــــــــي ﻟﺎ تـــصـــفـــنـــي ﺑﺎﻟﺒﺨﻞ

الاســــــتـــــاذ عــــــبـــــده الــــــزراعـــــي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وأنـــعــم بـــمــن جـــــادت أكــــف جــــدوده
ســيـوفـا- عــلــى كــــف الــزمـان -بـلافـتـل

لــهــم مـــن مــديـح الـمـصـطفى لـوقـرأتـه
لــفـاضـت بــهـم جـــود الأجــاويـد بـالـفـضل

شــرفـنـا بــــدار الــشـعـر يــاسـمـر قـلـتـهـا
مــن الـقـلب مـلـيونين شـكـرا عـلـى الـنـبل

فـهـذي سـجـاي الـفـضل فــي أفـقـنا ربــت
ســيــولا وهــــذ ي نـبـعـهـا فـــاض كـهـلـي

صهباء إِن كتبت تتيه حروفــــــــــــــــــــــــــــــها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

حتام تُعصِّرُ في الصبابة أنفُـــسي
وتَصُبُّ من قـــــــــــطراتها إحساسي
لم أخش من ثِقَلِ الحوادث إنْ وَفَتْ
فأنا المهيبة لا يلين شـــــــــماسي
فأَرى اللَيالي ما ثَنَت مِن قُوَّتي
شيئاً، فصبراً في الهِـــــــداية راسي
يا طالَما هاجت علَيّ مصاعبٌ
مثلَ اِهتياج الشـــــوق في الأنفاس
ولقد أقولُ لمن يشدِّدُ حكمَهُ
فيما حكمـــــــتَ وأَنْتَ مِنْ خُلاَّسي ؟
المَرءُ يَرفَعُ نَفسهُ وَيُذِلُّها
لم يَثْنِها جهدي وطــــــــولُ مِراسي
صهباء إِن كتبت تتيه حروفها
تيـــــــــــــهَ اليراعِ الأملسِ المـــــــــــــــــــــيّاسِ

سميرة طويلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


إِنِّي لأَعْجَبُ مِنْ أتـــــــــــــــــونِكِ فِي الْهَوَى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هَــل إِنَّ فِـكـرَك مـن يـراعِك يَـنْعَمُ
أَم إِنَّ نَـثـرَكِ فــي نَـظـيمِكِ مُـغرَمُ

كَــم مَــرَّةٍ لـحَّـنْتِ شِـعـرَكِ نـغـمَةً
وَالـلَـيـلُ أَنـصَـتَ مُـصـغياً يَـتَـبسَّمُ

حــرف عَـلـى حــرفٍ وَتـيهٌ مـغدق
وَلَـــكِ الـكَـرامـة وَالـمـقام الأَنـعَـمُ

يـا جارة الوادي وَفي الوادي هَوى
يَـمـضـي إِلَــيـكِ دواؤُهُ وَالـبـلـسمُ

وَلأنـت بنتُ الشَمس ينضبُ دونها
أَعـمى الـبَصيرة وَالضَعيف الأجهمُ

إِنِّي لأَعْجَبُ مِنْ أتونِكِ فِي الْهَوَى
إِن كــانَ بَـرْدونـيُّ جـمْركِ يـرحَمُ ؟

لا تَــردمـي الأَوتـــارَ مـــن قـيـثارةٍ
نَـغَـمـاتُها فـــي الـشِـعرِ لا تَـتَـرَدَّمُ


سميرة طويـــــلـــــــــــــــــــــــــ

الأحد، 27 أبريل 2014

هذي الجزيرةُ إنْ نسيتُم أمرَها

هذي الجزيرةُ إنْ نسيتُم أمرَها
 الأديبة د. سميرة طويل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لا تعجبوا من بحر نظمي لُجَّــةً
كتبتْهُ أندلســــــــــــيةٌ لـــرِثاءِ

ما الشعر إلا من هيامي مَدمَـعٌ
لُهُ عَوْلَةٌ مكشوفـــــــةُ الأصـداءِ

غرناطةٌ أرِجَ الســــفينُ بأهلــنا
من عُقــر إفريقــــية الســمراءِ

بحرٌ أساطيل الخيال شــطوطُهُ
واليـــــأس في الإزبـادِ والإِرغاءِ

ورمادنا في صخرة مــــــرفوعة
يا ليت أجنحة الصــــقور جوائي

َ وجه لأندلسيَّة لـــــــــونتُــــه
كـــــــل الرجاء بأن يكون لوائي

هذي الجزيرةُ إنْ نسيتُم أمرَها
ستظل تمطرها الحنين سمائي

انظر رويدَك كم ترى من لُــجَّةٍ
فيها يلوحُ تجــــــــــدّب الأنواءِ

د.سميرة طويل
ــــــــــــــــــ

السبت، 19 أبريل 2014

عِــــــــــتْقُ الهــــــــــوى

عِــــــــــتْقُ الهــــــــــوى
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قلْ للعشيق الذي طالَ النـواح به

في صرّةٍ مِن هــمومِ البعد وَهّاجِ

كَأَنَّ ريقَتَها عتْق الهــوى اِغتَبَقَت

طيـــــب الأزاهير مَمزوجاً بِأَثلاجِ

كَأَنَّ صَوتَ شداها وَالحنــين بِهِ

تَغريد مُغتَرِبٍ جذلانَ لَجــــــلاجِ

جميلة الوجه لا حولٌ ولا نـمِش

رطيبة الخـــدّ لعْساً ذاتُ إيحاجِ

تُسْلِي سهاد خليل من مشاكلهِ

ومن قنوط ومن يأس ومن حـاج

وحبذا ليلةٌ لَمَّ الحــــــــبيبُ بها

وَالشّّْوْق في حدَّة مِـــنهُ وَإبهاجِ

د. سميرة طويل / بلجيكا
ــــــــــــــــــــــــــــــ

الاثنين، 14 أبريل 2014

الأديبة د.سميرة طويل تحضر فعاليات مهرجان مراكش الدولي للشعر .

ــــــــــــ بدعوة من رابطة كاتبات المغرب/ العالم ــــــــــــ
الأديبة د.سميرة طويل
 تحضر فعاليات مهرجان مراكش الدولي للشعر

أَرى مُرَّاكُشَ الحمْراءَ جَذْلى

مُرَّاكُشُ الجَذْلى

أَرى مُرَّاكُشَ الحمْراءَ جَذْلى

تُفاخرُ بالحُروفِ و بالقَوافي

كَأَن الأَرضَ نثْرٌ وَهْيَ شعرٌ

وَأَنتَ بأرضِها عِبْق الفَيافي

إذا مالت قُطوفُ الشّوقِ شهْداً

وشبَّ جحيمُ نارٍ في شُغافي

سأزْرع ُ من بُذور ِ القُرْبِ صدْري

فدَأْبُ الرُّوحِ تهْفو للقِطاف ِ

سميرة طويل/ بلجيكا